الأحد, أبريل 21, 2024
Uncategorized

ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها، تعد الرعاية الصحية قبل الولادة وبعدها، المكونين الرئيسيين لرعاية الحمل للأمهات الحوامل. ومن أجل ضمان الحمل الآمن والمخاض والولادة للأم والطفل، فإنه يستلزم العلاج والتدريب. يعد الحفاظ على نمط حياة صحي، وحضور فحوصات الطبيب أثناء الحمل طريقتين للقيام بذلك. لذلك، إذا حافظت على صحتك خلال فترة الحمل، فستزداد فرصك في الحصول على ولادة جيدة. كما أنه لدى النساء الحوامل الكثير من الخيارات؛ للعناية بأنفسهن. حيث يمكنها التحدث مع طبيبها أو أي مقدم رعاية صحية آخر إذا كانت لديها أي مشاكل تتعلق بتناول الطعام، أو استخدام الأدوية، أو المكملات الغذائية، أو ممارسة الرياضة، أو ممارسة الجنس أثناء الحمل.

ماهو الطريق إلى صحة أفضل

الطريق إلى صحة أفضل، بمجرد أن تعلمي أنك حامل، قومي بتحديد موعد مع طبيبك. سيكون تاريخك الطبي، هو أول ما يراجعه طبيبك. بالإضافة إلى ذلك، سوف يستفسر عن الأعراض التي تعاني منها. ومن المخطط أخذ عينات من الدم، والبول في هذه الزيارة الأولية. حيث تبحث اختبارات البول عن الجراثيم، وارتفاع نسبة السكر في الدم، مما قد يشير إلى مرض السكري، وارتفاع البروتين، مما قد يشير إلى تسمم الحمل، وهو نوع محدد من ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل. كما تبحث اختبارات الدم عن الاضطرابات المعدية، وانخفاض مستويات الحديد، وفصيلة الدم، وعدد خلايا الدم.

ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

ما هو أخطر مرض في القلب

ماهي فحوصات ما قبل الولادة

فحوصات ما قبل الولادة، حيث أن الهدف من رعاية ما قبل الولادة، هو تحديد وتجنب المشكلات التي قد تجعل الحمل أكثر صعوبة. كما يتم إعطاء النساء حمض الفوليك قبل وأثناء الحمل؛ لمنع التشوهات الخلقية. تخضع النساء الحوامل لفحص لعدة أمراض، منها

  • ارتفاع ضغط الدم، والسكري
  • البكتيريا في البول
  • الاختلافات الجينية التي قد تسبب تشوهات خلقية
  • بالإضافة الى تشوهات الكروموسومات لدى الجنين
  • تسمم الحمل، وتشوهات المشيمة والجنين
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

هل البلازما تعالج فراغات الشعر

ما الأعراض الجانبية للحامل

الأعراض الجانبية للحامل، عندما تكونين حاملا”، هناك بعض الأشياء التي يجب عليك الابتعاد عنها. لذلك، يرجى أخذ العلم، والانتباه إلى هذه التحذيرات. راجع طبيبك إذا كنت بحاجة إلى المساعدة. تتضمن القائمة التالية من الأعراض الجانبية النموذجية للحامل نصائح إدارية:

  • تجنب تعاطي المخدرات، تزداد فرصتك في الإجهاض والولادة المبكرة وتشوهات الولادة إذا كنت تتعاطينها. بالإضافة الى ذلك، تجنب التدخين وتجنب التواجد بين المدخنين.
  • كما يجب تجنب تناول الكحول، حيث يعد اضطراب الكحول الجنيني أحد أكثر التشوهات الخلقية.
  • ليس من الضروري تنظيف المهبل، بالإضافة إلى الاستحمام المنتظم. البكتيريا المفيدة التي تحافظ على نظافة المهبل تنزعج عند الغسل.
  • غثيان الصباح، يمكن أن يحدث القيء أو الغثيان في أي وقت من النهارأو الليل. لذلك، فكر في تناول وجبات متواضعة ومتكررة. الابتعاد عن أي شيء زيتي أو حار أو حمضي. عندما تكون بطونهن فارغة، تشعر بعض النساء بمزيد من الغثيان. إذا استمر غثيانك الصباحي بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل أو تسبب في فقدان الوزن، فراجعي طبيبك.
  • كما أنه من الطبيعي أن تشعري بالتعب أثناء الحمل. إذا استطعت، حاول الحصول على قسط كافٍ من النوم أو أخذ قيلولة. استشر طبيبك إذا ظهرت عليك أعراض مرتبطة بالتعب، حيث أن هناك احتمال أن تكون مصابا” بفقر الدم.
  • أيضا”، يمكن تقليل تشنجات الساق، عن طريق ممارسة الرياضة. إن ثني قدمك تجاه ركبتك؛ سيسمح لك بتمديد ربلة ساقك. بالإضافة إلى ذلك، اشرب الكثير من الماء لتبقى رطبا”.
  • إمساك. تأكد من البقاء رطبا”، وتناول الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الألياف، مثل الفواكه والخضروات وحبوب النخالة. تجنب استخدام المسهلات دون استشارة الطبيب أولا”، قد لا تكون الملينات آمنة مثل ملينات البراز.
  • عند وجود حركة الأمعاء، لا تجهد. بعد التبرز، نظف نفسك جيدا”. إذا لزم الأمر، قم بالاستحمام الدافئ أو حمامات المقعدة.
  • زيادة وتيرة التبول عندما تكونين حاملا”، قد تحتاجين إلى التبول بشكل متكرر أكثر. قد تلعب التقلبات الهرمونية دورا”. بالإضافة إلى ذلك، عندما يكبر طفلك، فإنه سيضغط على المثانة.
  • توسع الأوردة، ابتعد عن الملابس التي تلتصق بساقيك أو خصرك. بقدر ما تستطيع، خذ قيلولة وارفع قدميك. الابتعاد عن الجلوس لفترات طويلة، أو الوقوف بشكل ثابت.
  • المزاج أثناء الحمل، تشبه هرموناتك ركوب السفينة الدوارة، كل شيء في حياتك يتغير. كن لطيفا” مع نفسك.
  • ابتعد عن الأطعمة الزيتية، أو الحمضية، أو الحارة. تجنب الاستلقاء مباشرة بعد تناول الطعام، واستشر طبيبك قبل استخدام مضادات الحموضة.
  • خلال فترة الحمل، قد تواجهين زيادة في الإفرازات المهبلية. بالإضافة إلى ذلك، تنتشر عدوى الخميرة، والتي يمكن أن تؤدي في كثير من الأحيان إلى الإفرازات. إذا رأيت أي إفرازات غريبة أو كانت لها رائحة، تحدث مع طبيبك.
  • احتباس السوائل، قدر الإمكان، ارفع ساقيك عند الراحة. عند النوم استلقي على جانبك الأيسر، تسهل هذه الوضعية تحسين تدفق الدم من ساقيك إلى قلبك.
  • كما سيكون على بشرتك علامات حمراء من علامات التمدد. يساعد الغسول الذي يحتوي على زبدة الشيا على ترطيب، وتهدئة البشرة الجافة والمتهيجة. حيث لا يمكن منع علامات التمدد، تميل إلى الاختفاء بعد الولادة.
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

أين يوجد الصوديوم في الطعام

ماهي فحوصات الطبيب للحامل

فحوصات الطبيب للحامل، خلال زيارتك الأولى، قد يقوم الطبيب بإجراء اختبارات إضافية. حيث يمكن أن تتغير هذه الأمور، وذلك اعتمادا” على تاريخك واحتمال حدوث مشكلات. كما يجب عليك دائما” التحدث مع طبيبك حول أي مشاكل، أو مخاوف قد تكون لديك. قد تتكون الاختبارات من:

  • فحص الحوض لقياس حجم الرحم وشكله
  • فحص سرطان عنق الرحم، مسحة عنق الرحم
  • الموجات فوق الصوتية؛ لمعرفة وضعية طفلك ونموه
  • سيقوم الطبيب بقياس ضغط الدم، والوزن، والبول في كل زيارة
  • ستخضعين لفحص ما قبل الولادة، كل أربعة أسابيع بعد زيارتك الأولى
  • كما سوف تتلقى زيارات في الشهرين السابع والثامن، كل أسابيع
  • حيث ستتم هذه المواعيد كل أسبوع؛ حتى تتم ولادة طفلك خلال الشهر الأخير من الحمل
  • بعد الأسبوع العشرين، سيقيس الطبيب ارتفاع الرحم، ويستمع إلى نبضات قلب طفلك
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

هل البقع البنية على الجلد خطيرة

ما الذي يجب أن أتناوله

الذي يجب أن أتناوله، أحد أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها لطفلك ونفسك، هو تناول نظام غذائي متوازن. حيث أنه عند الحمل، يجب توخي الحذر عند تناول الأطعمة والمشروبات التالية:

  • الأسماك، والبيض، واللحوم النيئة.
  • تناول الطعام غير المطبوخ جيدا”؛ يزيد من خطر الإصابة بالتسمم الغذائي.
  • قلل من تناولك الأسبوعي للأسماك إلى حصتين أو ثلاث حصص.
  • الخضار والفواكه، قبل تناول أي منتج، اغسله. لذلك، حافظ على ألواح التقطيع والأطباق نظيفة.
  • ألبان، تناول أربع حصص أو أكثر يوميا”، ستحصل أنت وطفلك على ما يكفي من الكالسيوم من هذا. تجنب تناول الحليب، ومنتجات الألبان غير المبسترة. من الممكن أن تكون هناك بكتيريا يمكن أن تؤدي إلى الأمراض.
  • بدائل السكر. باعتدال، لا بأس ببعض المحليات الصناعية. وتشمل هذه المنتجات السكرالوز، والأسبارتام. لكن ابتعد عن الأسبارتام إذا كنت تعاني من بيلة الفينيل كيتون.
  • كما لا تشرب أكثر من كوب أو كوبين من القهوة أو المشروبات الأخرى، التي تحتوي على الكافيين يوميا”.
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

ماهو الغلوتين وما هي أضراره

ما هو الوزن الموصى به أثناء الحمل

الوزن الموصى به أثناء الحمل، استشر طبيبك حول هذا الموضوع. ويختلف الأمر من شخص لآخر، ولكن يجب أن تكتسب معظم النساء حوالي 25 إلى 30 رطلا”. كما قد تحتاجين إلى زيادة الوزن، إذا كنتِ تعانين من نقص الوزن عند الحمل. أيضا”، قد تحتاج إلى اكتساب وزن أقل، إذا كنت تعاني من زيادة الوزن.
يجب على السيدة الحامل أن تتناول نظاما” غذائيا”، كافيا”، وصحيا”. حيث يتلقى الجنين التغذية قبل الأم، إذا لم تأكل ما يكفي لكليهما. ولإطعام كليهما، عادة ما تكون إضافة 250 سعرة حرارية يوميا” كافية، يجب أن يشكل البروتين غالبية السعرات الحرارية الإضافية. يجب أن يكون النظام الغذائي الغني بالفواكه الطازجة، والحبوب، والخضروات متوازنا”. حيث أن الخيارات الجيدة للحبوب، هي تلك التي تحتوي على نسبة منخفضة من السكر ونسبة عالية من الألياف.
يمكن للنساء الحوامل زيادة الوزن؛ نتيجة احتباس السوائل. نظرا” لأن الرحم المتنامي يمنع الدم من الساقين من العودة إلى القلب عندما يستريح بشكل مسطح، فقد يتم الاحتفاظ بالسوائل في وقت لاحق من الحمل. حيث أن الاستلقاء على جانب واحد، وخاصة الجانب الأيسر، لمدة 30 إلى 45 دقيقة، 2 أو 3 مرات في اليوم قد يساعد في هذه الحالة. كما يمكن أن تكون جوارب الدعم المرنة مفيدة أيضا”.

ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

ما فوائد جلسة ديرمابين للوجه

ماذا عن الأدوية والإضافات الغذائية

عن الأدوية والإضافات الغذائية، استشر طبيبك قبل تناول أي أدوية. حيث تندرج الأدوية الموصوفة، والأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، ومسكنات الألم ضمن هذه الفئة. كما قد تؤدي بعض الأدوية إلى تشوهات خلقية، خاصة إذا تم تناولها في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. بالإضافة الى ذلك، يجب أن تتناول الأمهات الحوامل ما لا يقل عن 400 ميكروجرام، من حمض الفوليك يوميا”. قد يساعد في حماية دماغ طفلك، وعموده الفقري من المشكلات. كما أنه استشر طبيبك، إذا كان 400 ميكروغرام أكثر من اللازم بالنسبة لك. من الأفضل تناول حمض الفوليك قبل الحمل. حيث يمكن الحصول على حمض الفوليك، عن طريق تناول فيتامين ما قبل الولادة. لا تتناول المزيد من الفيتامينات، أو المكملات الغذائية دون وصفة طبية من طبيبك.

ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

ما أضرار الضوء الأزرق المنبعث من هاتفك

ماذا عن النشاط البدني

عن النشاط البدني، يجب عليك ممارسة الرياضة بشكل منتظم، إلا إذا واجهت مشاكل أثناء الحمل. حيث يمكن أن تساعد التمارين الرياضية في تقليل الانزعاج، وتشجيع اتباع أسلوب حياة صحي. لذا، حاول ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة على الأقل يوميا”. كما يجب المناقشة مع طبيبك أي شروط من شأنها أن تجعل ممارسة الرياضة صعبة.

  • كما تدعي النساء الحوامل، أن المخاض والولادة يسيران بسلاسة أكبر.
  • تعتبر السباحة والمشي أيضا” خيارات ممتازة.
  • ربما يكون من الجيد الاستمرار، إذا كنت نشطة قبل الحمل، ابدئي بحذر إذا لم تكوني نشطة قبل الحمل. كذلك، انتبه على جسمك، وتجنب الذهاب إلى البحر.
  • خلال الأشهر الثلاثة الثانية من الحمل، حافظي على رطوبة جسمك عن طريق شرب الكثير من الماء؛ لتجنب ارتفاع درجة الحرارة.
  • بالإضافة إلى ذلك، يجب عليك الابتعاد عن الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي، مثل كرة السلة وكرة القدم.
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها
ماهي الأمور التي يجب على الحامل تجنبها

كيفية اختيار الأطعمة الصحية من البقالة

في النهاية، يعد الحفاظ على الصحة المثالية أمرا” بالغ الأهمية طوال فترة الحمل، ومرحلة ما بعد الولادة. من أجل صحتك وسلامة طفلك الذي لم يولد بعد، تأكدي من حضور جميع مواعيدك الطبية المحددة واستمعي إلى نصيحة طبيبك.

Related Posts

1 of 26