الإثنين, مايو 20, 2024
وصفات طبية

كيف أتخلص من التهاب الأذن

كيف أتخلص من التهاب الأذن، يمكن للفيروس أو البكتيريا التي تؤثر على المنطقة الواقعة خلف طبلة الأذن، أن تسبب عدوى في الأذن، تُعرف غالبا” باسم التهاب الأذن الوسطى الحاد. على الرغم من أن الفيروس أو البكتيريا المسببة للعدوى قابلة للانتقال، إلا أن التهابات الأذن في حد ذاتها ليست كذلك. تحدث التهابات الأذن بسبب مجموعة متنوعة من البكتيريا والفيروسات، بما في ذلك تلك التي تسبب الأنفلونزا ونزلات البرد. قد يكون أحد الأعراض هو ألم الأذن، مما قد يجعل طفلك أو يجعلك شديد الانفعال. غالبا” ما تختفي التهابات الأذن من تلقاء نفسها. كما قد تحتاج في بعض الأحيان إلى أنابيب الأذن، أو المضادات الحيوية، أو مسكنات الألم.

ما هو التهاب الأذن

التهاب الأذن، وهو اسم آخر لعدوى الأذن، هو عدوى غير متوقعة في الأذن الوسطى. تسمى المنطقة المليئة بالهواء بين أذنك الداخلية وطبلة الأذن، بالأذن الوسطى. تحتوي على العظام الصغيرة التي تسمح لك بالسمع، عن طريق إرسال موجات صوتية من طبلة الأذن إلى أذنك الداخلية. تمتد القنوات المعروفة، باسم أنابيب استاكيوس من الجزء الخلفي من الحلق إلى الأذن الوسطى. حيث تمنع تراكم السوائل في منطقة الأذن الوسطى، وتتحكم في ضغط الهواء داخل أذنك. كما يؤدي خلل في قناة استاكيوس إلى صعوبة خروج السوائل من الأذن الوسطى، مما قد يؤدي إلى ضعف السمع. يمكن أن ينجم سائل الأذن الوسطى أيضا” عن التهابات الأذن البكتيرية أو الفيروسية. في هذه الحالات، يصاب سائل الأذن الوسطى بالعدوى، مما يؤدي في كثير من الأحيان إلى عدم الراحة بالإضافة إلى فقدان السمع.

كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

ما مدى تأثير الطعام على التركيز

كم مرة تحدث التهابات الأذن

تحدث التهابات الأذن، بصرف النظر عن نزلات البرد، تعد التهابات الأذن من أكثر أمراض الطفولة شيوعا”. حيث أن الفئة العمرية من 6 أشهر إلى سنتين، هي الأكثر شيوعا” للإصابة بالتهابات الأذن عند الأطفال. حتى سن الثامنة، فهي نموذجية. يمكن أن تؤثر التهابات الأذن أيضا” على البالغين والأطفال الأكبر سنا”، ولكنها أقل شيوعا” بكثير من الأطفال الصغار.

كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

أهم النصائح لزيادة الوزن بشكل الصحي

لماذا تحدث التهابات الأذن عند الأطفال أكثر من البالغين

تحدث التهابات الأذن عند الأطفال أكثر من البالغين، الأطفال أكثر عرضة من البالغين للإصابة بالتهابات الأذن للأسباب التالية: عدم عمل قناتي استاكيوس لديهم بشكل جيد مثل البالغين، مما يعزز تراكم السوائل خلف طبلة الأذن. كما لا يزال جهاز المناعة لديهم، الذي يحارب العدوى نيابة عن الجسم، في طور النمو. حيث أنهم هم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض من الأطفال الآخرين.

كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

على ماذا يدل آلام أسفل الظهر

ما هي علامات التهاب الأذن

علامات التهاب الأذن، تبدأ أعراض عدوى الأذن في كثير من الأحيان بعد الإصابة بنزلة برد. حيث أنه في حالة وجود تصريف في الأذن، تجنب وضع أي شيء في قناة الأذن. قد ينجم المزيد من الضرر عن ملامسة جسم ما لطبلة الأذن التي تمزقت. من المهم ملاحظة الأعراض عند الأطفال الصغار والرضع؛ لأنهم قد لا يكونون قادرين دائما” على التعبير عن أنفسهم. ومن مؤشرات الإصابة بالتهابات الأذن، مايلي:

  • ألم في الأذن.
  • انخفاض الشهية.
  • أيضا”، صعوبة في النوم.
  • يسحب أو يفرك أذنيه.
  • البكاء أكثر من المعتاد أو التصرف بإنزعاج.
  • صعوبة في السمع في الأذن المسدودة.
  • كذلك، ضغط الأذن أو الإحساس بالامتلاء.
  • إفرازات من أذنك ذات لون أصفر أو بني أو أبيض.
  • كما تعاني من حمى تتراوح من 38 إلى 40 درجة مئوية، أو 100.5 إلى 104 درجة فهرنهايت.

بالإضافة الى ذلك، الاستنشاق من خلال فمك أو الشخير بصوت أعلى. التنفس من خلال الفم يمكن أن يشير إلى تورم اللحمية. نفس الجراثيم أو الفيروسات التي تسبب التهابات الأذن، يمكن أن تؤدي أيضا” إلى التهاب اللحمية أو إصابتها. كما أنه أثناء الرضاعة، الامتناع عن الأكل. عندما يبلع طفلك، يتغير الضغط في الأذن الوسطى، مما يؤدي إلى زيادة الألم وانخفاض الشهية.

كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

ما أهمية المغنيسيوم لجسم الإنسان

لماذا تحدث التهابات الأذن

تحدث التهابات الأذن، تحدث التهابات بسبب الفيروسات والبكتيريا. تبدأ التهابات الأذن في كثير من الأحيان؛ نتيجة لأمراض الجهاز التنفسي العلوي، مثل نزلات البرد. هذه هي الطريقة التي تدخل بها الجراثيم إلى أذنك الوسطى، عبر قناة استاكيوس. حيث أنه بمجرد دخولها، قد تسبب البكتيريا أو الفيروس تورما” في قناة استاكيوس. كما يمكن أن ينتج السائل المصاب في أذنك الداخلية، وضعف وظيفة قناة استاكيوس عن التورم الذي يعوق القناة.

كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

ماهي الأطعمة التي تسبب الالتهاب

ما هي العوامل التي تعرض خطر الإصابة بالتهابات الأذن

العوامل التي تعرض خطر الإصابة بالتهابات الأذن، بعض عوامل الخطر لالتهابات الأذن هي:

  • العمر: تعد التهابات الأذن أكثر شيوعا” عند الرضع والأطفال الصغار بين 6 أشهر وسنتين.
  • التاريخ العائلي: من الممكن أن تنتشر عدوى الأذن في العائلات.
  • نزلات البرد: التعرض لنزلات البرد، يزيد من احتمالية الإصابة بالتهاب الأذن.
  • الأطفال الذين يرتادون مجموعات اللعب، هم أكثر عرضة للتلامس مع الأطفال الآخرين المصابين بالتهابات الجهاز التنفسي الأخرى، مما يزيد من فرصة إصابتهم بالتهابات الأذن.
  • الأمراض المزمنة: الحالات طويلة الأمد التي تؤثر على الجهاز المناعي واضطرابات الجهاز التنفسي المزمنة، بما في ذلك الربو والتليف الكيسي، يمكن أن تجعلك أكثر عرضة للإصابة.
  • المناطق المحيطة بالدخان وسوء نوعية الهواء: يزداد خطر الإصابة بعدوى الأذن؛ بسبب التعرض للتدخين السلبي وتلوث الهواء.
كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

هل يمكن الشفاء من داء القطط

ما الآثار الجانبية التي قد تسببها التهابات الأذن

الآثار الجانبية التي قد تسببها التهابات الأذن، معظم التهابات الأذن لا تؤدي إلى مشاكل مستمرة. إذا ظهرت مشكلات، فعادة” ما تكون ناجمة عن التهابات الأذن المتكررة أو المستمرة. ومن المضاعفات ما يلي:

  • فقدان السمع: أثناء الإصابة بالتهاب الأذن، من الممكن أن تعاني من فقدان السمع العابر أو تغيرات في السمع، مثل الأصوات المكتومة أو المشوهة. يمكن أن تحدث درجات أكبر من فقدان السمع؛ بسبب الالتهابات المستمرة أو تلف الأجزاء الداخلية من أذنك.
  • تأخر تطور الكلام واللغة: لكي يتعلم الأطفال اللغة وتكوين الكلام، يجب أن يسمعوا. أي قدر من الوقت يقضيه مع السمع المكتوم أو المفقود، قد يعيق النمو بشكل خطير.
  • تمزق طبلة الأذن: يحدث تمزق بسيط في طبلة الأذن عند 5-10% من الأطفال المصابين بالتهاب الأذن. عادة ما يصلح التمزق نفسه. إذا لم يكن الأمر كذلك، فقد يحتاج طفلك إلى عملية جراحية.
  • انتشار العدوى: يمكن أن تنتشر العدوى التي تُترك دون علاج، أو التي لا تتحسن من تلقاء نفسها. حيث يصاب العظم الموجود خلف أذنك بالعدوى (التهاب الخشاء). يمكن أن ينجم التهاب السحايا أحيانا” عن عدوى تنتشر في السحايا، وهي الأغشية المحيطة بالدماغ والحبل الشوكي.
كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

هل ضروري أخذ حبوب الحديد للحامل

كيف يتم تشخيص العدوى في الأذن

يتم تشخيص العدوى في الأذن، بناء” على أعراض طفلك، والفحص البدني للبحث عن أعراض البرد، وفحص الأذن، يمكن لمعظم المتخصصين الطبيين تحديد ما إذا كان طفلك يعاني من عدوى في الأذن. سيستخدم طبيب طفلك منظار الأذن، وهو جهاز مضاء، لفحص طبلة أذن طفلك أثناء فحص الأذن. حيث تتم الإشارة إلى التهاب الأذن، من خلال طبلة الأذن التي تكون حمراء أو منتفخة أو ملتهبة. كما قد يستخدم الاختصاصي الطبي الذي يعالج طفلك منظار الأذن الهوائي؛ للبحث عن سائل الأذن الوسطى. يجب أن تتحرك طبلة الأذن ذهابا” وإيابا”، عندما يقوم منظار الأذن الهوائي برش نفخة من الهواء عليها. إذا كان لدى طفلك سائل في أذنه، فلن يتحرك بسهولة. كما أن هناك احتمال أن يحتاج طفلك الصغير إلى مزيد من الاختبارات، مثل:

  • قياس الطبل: يبحث هذا الفحص عن السوائل في الأذن الوسطى لطفلك، عن طريق قياس ضغط الهواء.
  • قياس الانعكاس الصوتي: يبحث هذا الفحص عن السوائل في الأذن الوسطى لطفلك، باستخدام الموجات الصوتية.
  • بزل الطبلة: يمكّن هذا العلاج الطبيب من إخراج السوائل من الأذن الوسطى لطفلك وفحصها؛ بحثا” عن البكتيريا والفيروسات. إذا لم يتم حل العدوى عن طريق علاجات أخرى، يمكن لطبيبهم أن يقترح بزل الطبلة.
  • اختبارات السمع: للتأكد مما إذا كان طفلك يعاني من فقدان السمع، قد يقوم أخصائي السمع، بإجراء اختبارات السمع. حيث أن الأطفال الذين لا يتم تصريف سائل الأذن الوسطى لديهم أو الذين يعانون من التهابات الأذن المتكررة أو المستمرة، هم أكثر عرضة للإصابة بفقدان السمع.
كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

متى يكون النزيف المهبلي خطير

كيف يتم معالجة التهاب الأذن

يتم معالجة التهاب الأذن، يعتمد العلاج على مجموعة متنوعة من المتغيرات مثل عمر طفلك، مدى العدوى، نوع العدوى، متكررة، مستمرة، أو تحدث لأول مرة، إذا بقي السائل في الأذن الوسطى لفترة طويلة من الزمن. غالبا” ما تختفي التهابات الأذن من تلقاء نفسها. قبل التوصية بالعلاجات، قد يراقب طبيبك حالة طفلك لمعرفة ما إذا كانت تتحسن. حيث أنه إذا لم تختف أمراض طفلك، فقد يحتاج إلى عملية جراحية أو مضادات حيوية. يمكن أن تساعد مسكنات الألم في علاج أعراض، مثل آلام الأذن في هذه الأثناء.
إذا كانت الجراثيم هي مصدر عدوى الأذن لدى طفلك، فقد يحتاج إلى مضادات حيوية. قبل إعطاء المضادات الحيوية، قد يتوقف المتخصصون الطبيون لمدة تصل إلى ثلاثة أيام؛ للتحقق مما إذا كان المرض المعتدل سيختفي من تلقاء نفسه. إذا كانت العدوى خطيرة، فقد يحتاج طفلك إلى تناول المضادات الحيوية على الفور.
لعلاج الألم وانخفاض الحمى، يمكن أن يقترح طبيبك أدوية بدون وصفة طبية. كما قد يوصون باستخدام قطرات الأذن؛ لتخفيف الألم. لذلك، يجب عليك اتباع إرشادات طبيبك فيما يتعلق بالأدوية المناسبة لطفلك. بالإضافة الى ذلك، لا تعطي الصغار الأسبرين على الإطلاق. متلازمة راي، هي مرض مميت يمكن أن يسببه الأسبرين.

كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

هل ضروري أخذ حبوب الحديد للحامل

كيفية علاج الالتهاب باستخدام أنابيب الأذن

علاج الالتهاب باستخدام أنابيب الأذن، إذا كان طفلك يعاني من التهابات الأذن المتكررة، أو الالتهابات التي لا تتحسن بالأدوية، أو فقدان السمع بسبب تراكم السوائل فقد يحتاج إلى أنابيب الأذن. أثناء فغر الطبلة، يتم إدخال الأنابيب بواسطة خبير الأنف والأذن والحنجرة. وهي عملية سريعة تستغرق حوالي عشر دقائق. في ذلك اليوم، يمكن لطفلك العودة إلى المنزل.
حيث يستخدم أخصائي الرعاية الصحية شقا” صغيرا” في طبلة أذن طفلك؛ لإدخال أنبوب معدني أو بلاستيكي صغير أثناء فغر الطبلة. بعد إدخالها، تسمح الأنابيب بتصريف السوائل وتسمح للهواء بالدخول إلى الأذن الوسطى. غالبا” ما يتم ترك الأنبوب في مكانه لمدة تتراوح من 12 إلى 18 شهرا”. يمكن أن ينفك من تلقاء نفسه، أو قد يحتاج طفلك لعملية جراحية للتخلص منه. سوف يلتئم الثقب الموجود في طبلة أذن طفلك، وينغلق بعد إزالة الأنابيب.

كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

بعض النصائح للحفاظ على نظام غذائي صحي أثناء الحمل

كيف يمكنني تجنب الإصابة بالتهاب الأذن

يمكنني تجنب الإصابة بالتهاب الأذن، يمكن للتدابير التالية أن تقلل من فرصة إصابتك أو طفلك بالتهابات الأذن:

  • استشر طبيب أطفال طفلك بخصوص تطعيمات التهاب السحايا، والمكورات الرئوية.
  • لتجنب انسداد قناة الأذن الخارجية، من المهم تنظيف الأذن الخارجية وتجنب تراكم شمع الأذن.
  • الدفاع ضد أمراض الجهاز التنفسي، مثل نزلات البرد. اتخذي تدابير وقائية لتجنب نزلات البرد، خاصة في السنة الأولى من حياة طفلك.
  • اطلب من أطفالك غسل أيديهم بشكل متكرر والعطس أو السعال في مرفقيهم. لا تسمح لهم بمشاركة الأواني أو النظارات أو الطعام.
  • الابتعاد عن التدخين السلبي. أبقِ أطفالك بعيدا” عن التدخين السلبي، ولا تسمح لأي شخص آخر بالتدخين بالقرب منهم.
  • أرضعي طفلك رضاعة طبيعية خلال الأشهر الستة إلى الاثني عشر الأولى من حياته، إن أمكن. يحتوي حليب الثدي على أجسام مضادة تكافح الجراثيم والفيروسات، المسببة للعدوى.
  • إطعام طفلك بالزجاجة أثناء الوقوف. عند إطعام طفلك من الزجاجة، تأكدي من أن رأسه أعلى من معدته. ومن خلال وضعها بهذه الطريقة، يمكن منع التركيبة أو السوائل الأخرى من إعادة الدوران والتراكم في قناة استاكيوس.
  • الحفاظ على التحصينات الحالية. تأكد من حصول طفلك على جميع التطعيمات الموصى بها، بما في ذلك لقاح الأنفلونزا السنوي لمن يبلغ من العمر ستة أشهر وما فوق.
  • يجب أن يكون استخدام سماعات الأذن وسماعات الرأس محدودا” في حدود معقولة؛ لتجنب حدوث ضرر طويل الأمد للأذن وحاسة السمع.
  • تعتبر ممارسة التمارين الرياضية، مثل المشي وركوب الدراجات والجري، مهمة للحفاظ على حاسة السمع ولها تأثير إيجابي على أنسجة الأذن الداخلية.
  • يعد تجنب الكحول والتبغ أيضا” استراتيجية حاسمة ليس فقط لحماية صحتك العامة ولكن أيضا” صحة أذنيك ومكونات الجسم الأخرى.
كيف أتخلص من التهاب الأذن
كيف أتخلص من التهاب الأذن

هل اضطراب مفصل الفك الصدغي يؤثر على الأذن

أخيرا”، إذا ظهرت على طفلك أعراض التهاب الأذن ولم تتحسن حالته خلال يومين أو ثلاثة أيام، فخذه إلى طبيب الأطفال. غالبا” ما تشفى التهابات الأذن من تلقاء نفسها دون الحاجة إلى دواء. قد تكون المضادات الحيوية ضرورية لطفلك، اعتمادا” على عمره وأعراضه. بينما يتعافى جسم طفلك من مرضه، يمكن لأخصائي الرعاية الصحية أن يقترح أدوية الألم.

Related Posts

1 of 4